parallax background

الأمن و التنمية

الأمن والتنمية


كان الأمن ولا يزال في صدارة اهتمامات المجتمعات، فلقد عرفت المجتمعات الإنسانية قديما صراعات ونزاعات بسبب الثأر والغزو والأسر، و يواجه العالم منذ نهاية القرن العشرين تهديدات وتحدّيات جديدة ، من أهمها البطالة، الفقر،الهجرة، التفاوت في توزيع الثروات والدخل، العنف، الجريمة المنظمة والإرهاب والنزاعات المسلحة الداخلية وما انجر عن ذلك من تهديد لاستقرار الدول، وتأثير على العلاقات وانتشار الخوف لدى الجميع .

لقد أصبحت أغلب الأزمات والنزاعات المسجلة تستند لأسباب لا يمكن احتوائها عن طريق المفاهيم الأمنية التقليدية، فالخطوط الفاصلة بين مفاهيم الحرب والسلم، وبين السياسة الداخلية والخارجية، وبين ما هو عسكري وما هو مدني، و بين الجهات الفاعلة الحكومية وغير الحكومية، وبين السياسة والاقتصاد، أصبحت غير واضحة.

لقد شكل السلام مع الأمن واحترام حقوق الإنسان والحريات الأساسية بما في ذلك الحق في التنمية، أبرز الاهتمامات العالمية في السنين الأخيرة. ورغم الجهود المسجلة لإصلاح القطاع الأمني و تطوير الأجهزة المسؤولة و تدارس قضايا الحريات والتنمية المتوازنة والمشاركة الديمقراطية في عديد الدول النامية إلا أن حق التدخل الإنساني الذي أصبح مسؤولية دولية يطرح إشكالية قانونية وسياسية مع مفهوم سيادة الدولة.
وللإجابة عن القضايا المطروحة والتساؤلات المسجلة تم التركيز على مجالات الاهتمام الأساسية في كتاب ” الأمن والتنمية ” وفقا للتصميم التالي.

الفصل الأول: يتناول المقدمة ومدخل البحث
الفصل الثاني: يتضمن النظريات الأمنية والقضايا التي أثارتها والنتائج التي توصلت إليها. حيث تم التركيز على التدرج الذي اعتمدته للاهتمام بالفرد واحتياجاته الأمنية والتنموية مستخلصين وأن التوجهات المؤملة تقوم أساسا على قراءات جديدة وتطبيقات حديثة ذات بعد شمولي وإنساني
الفصل الثالث: يبرز التهديدات الأمنية القائمة لما تثيره من إشكاليات على مستوى تزايد العنف والإرهاب والجريمة المنظمة والاتجار بالمخدرات من ناحية وتجاوز حقوق الإنسان وسيادة الدول من ناحية أخرى

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *